مركز مناصرة معتقلي الإمارات

عيسى السويدي

المربي المعتقل

English
Available In

حياة المعتقل

  • أغسطس 2017:

    ظهر على قناة دبي كان شاحب الوجه جداً يتحدث عن دعم قطر للإرهاب وعاد مرة أخرى لمحبسه، ما اعتبره البعض ضهوره صفقة لتخفيف الانتهاكات.

  • 2 يوليو 2013:

    إصدار حكم بالسجن لمدة 10 سنوات و3 سنوات مراقبة بعد انتهاء الحكم المقضي به.

  • 4 مارس 2013:

    إحالته إلى المحكمة.

  • 22 يوليو 2012:

    إحالته إلى النيابة وحبسه احتياطياً.

  • 19 يوليو 2012:

    اعتقاله دون توجيه تهمة أو مذكرة قبض.

يملك الدكتور عيسى السويدي مسيرة مميزة على المستوى المهني والعلمي، فقد حصل على بكالوريوس اقتصاد من جامعة كاليفورنيا 1987، ثم حاز على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة (ساوث إيسترن) 1995، بعدها نال شهادة الدكتوراه في الإدارة التربوية من جامعة (ليفبرة) البريطانية 2003.
شغل السويدي عدة مناصب عليا، إذ عمل مديراً للمنطقة التعليمية في أبوظبي لـ7 سنوات (1992-1998)، ثم انتقل للقطاع الخاص رئيسًا تنفيذيًّا للشركة العربية لتطوير التعليم حتى 2007م، حتى ترأّس اللجنة التأسيسية لجامعة الحصن، كما ترأّس مؤسسة ياس للاستشارات التعليمية.
كما أن له أدواراً مميزة في العمل الخيري، إذ تولى منصب أمين عام هيئة أبوظبي الخيرية، وأمين عام جمعية الهلال الأحمر في دولة الإمارات المتحدة 1996-1998م.
اعتقاله ومحاكمته:
في 19 يوليو 2012 ، قامت قوة تابعة لجهاز أمن الدولة باعتقال الدكتور السويدي من منزله في العاصمة أبوظبي، ومصادرة عدد من الأجهزة الإلكترونية منها حواسيب وهواتف ذكية .
ظل السويدي رهن الاختفاء القسري لأشهر دون توجيه تهمة، وتعرضت عائلته لانتهاكات عديدة حيث تم اعتقال شقيقاته الثلاثة (مريم وأسماء واليازية) وبعد مرور 3 أشهر من الحبس دون محاكمة أو توجيه تهمة تم الإفراج عنهن.
و في 4 مارس 2013 تمت إحالة السويدي للمحاكمة ضمن القضية المعروفة بـ(التنظيم السري الإمارات94) وتوجيه تهمة "الانتماء إلى تنظيم سري غير مشروع يهدف إلى مناهضة الأسس التي تقوم عليها الدولة بغية الاستلاء على الحكم والاتصال بجهات ومجموعات أجنبية لتنفيذ المخطط".
 وفي يوليو 2013 أصدرت المحكمة حكماً على السويدي بالسجن 10 سنوات مع 3 سنوات مراقبة بعد انتهاء الحكم المقضي به.