في محاولة للحد من نشاطهم الحقوقي والسياسي

الإمارات تدرج 4 نشطاء حقوقيين على قائمة الإرهاب

الساعة : 09:45
14 سبتمبر 2021
English
Available In
الإمارات تدرج 4 نشطاء حقوقيين على قائمة الإرهاب

أدرجت سلطات الإمارات العربية المتحدة 38 شخصاً و15 شركة على قائمة تصنفها كداعمة للإرهاب، وقالت إنها "حريصة على استهداف الشبكات المرتبطة بتمويل الإرهاب".
وتضمنت القائمة المحدثة الصادرة عن مجلس الوزراء في إطار القرار الوزاري رقم 83 لسنة 2021، أسماء 4 معارضين إماراتيين يعيشون خارج البلاد، وهم: أحمد الشيبة النعيمي، ومحمد صقر الزعابي، وحمد الشامسي وسعيد الطنيجي.
وتهدف السلطات الإماراتية من خلال هذه القائمة، التي أوردتها وكالة الأنباء الرئيسية "وام"، إلى محاولة الحد من الأنشطة السياسية والقانونية التي يمارسها الناشطون الأربعة في توثيق انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات.
ويعتبر المعارضون الأربعة جزءًا من مجموعة قليلة نجت من حملة الاعتقالات التي شنها جهاز أمن الدولة عام 2012، ضد العشرات من الأكاديميين والحقوقيين وقادة المجتمع والطلاب المطالبين بإصلاحات سياسية، لأنهم كانوا خارج البلاد، لتصدر بحقهم أحكام غيابية ضمن قائمة عرفت باسم "الإمارات94".
وكان المعارضون الأربعة قد أعلنوا قبل أكثر من عام تأسيس "الرابطة الإماراتية لمقاومة التطبيع"، وأصدروا بياناً اعتبروا فيه اتفاقية التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، ابتعاداً عن المبادئ التي تأسست عليها دولة الإمارات.
يشار إلى أن المعارضين الـ4 يملكون أيضاً حضورًا مميزًا في مجال حقوق الإنسان، حيث يعد حمد الشامسي، أحد أبرز المدافعين عن حقوق الإنسان، ومعتقلي الرأي في الإمارات، ويتمتع بمكانة بارزة في أوساط المنظمات الدولية.
فيما يحظى أحمد الشيبة، بحضورٍ لافت على مواقع التواصل الاجتماعي، ويساهم من خلال تغريداته في مناصرة معتقلي الرأي، ورفع نسبة الوعي بقضيتهم، خاصةً أنه شقيق خالد الشيبة النعيمي المعتقل لدى السلطات الإماراتية منذ 9 سنوات.
أما وكيل النيابة السابق محمد الزعابي فهو عضو المجلس الاستشاري لمنظمة قسط لحقوق الإنسان، وسعيد الطنيجي، هو مدير جمعية الاصلاح سابقاً.